الرئيسية| رام الله| تفاصيل الخبر

هيئة الاسرى: تدهور الوضع الصحي للأسير المصاب بالسرطان عاصف الرفاعي

02:12 م 01 فبراير 2024
هيئة الاسرى: تدهور الوضع  الصحي للأسير المصاب بالسرطان عاصف الرفاعي
هيئة الاسرى: تدهور الوضع الصحي للأسير المصاب بالسرطان عاصف الرفاعي

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الإجراءات التنكيلية والتعسفية التي تتنهجها إدارة سجون الاحتلال بحق الأسرى أدت إلى تدهور الوضع الصحي للأسير المريض بالسرطان عاصف الرفاعي.

وقالت الهيئة في بيان لها، اليوم الخميس، أن الأسير الرفاعي يتعرض لإهمال طبي حقيقي، فالبرغم من انتشار المرض في جسده ومعاناته من أوجاع وآلام ومشاكل في الكبد والغدد والأمعاء، لا تقدم إليه العلاجات والأدوية اللازمة التي يمكن أن تساعده على التغلب على مرضه، إذ كان اندلاع العدوان ذريعة للاحتلال لتتركه فريسة لمرضه وآلامه.

وأوضحت أن الرفاعي من قرية كفرعين شمال غرب رام الله، وقد خضع لأكثر من 20 جلسة سابقا، ويُنقل إلى مستشفى (أساف هروفيه) في موعد الجلسة، ويتم تركيب حقنة العلاج على جسده لمدة 48 ساعة، ويعاد إلى عيادة سجن الرملة إلى حين انتهاء العلاج، كما يعاني مشكلة في الكلى استوجبت وضع كيس بول خارجي مشبوك بالكلى لمساعدته على قضاء حاجته.

وأشارت إلى أنه منذ بدء العدوان على قطاع غزة تمر المعتقلات الإسرائيلية بمرحلة صعبة ومعقدة، طالت كل المعتقلين والمعتقلات، إذ استغلت إدارة السجون كل الظروف الخارجية لخلق واقع حياتي وصحي خطير، ترتب على ذلك ثمن يُدفع من أعمارهم وأرواحهم.

فيما طالبت المؤسسات الحقوقية والإنسانية ومنظمة الصحة العالمية بالتدخل الفوري لوقف هذه الجريمة اللاأخلاقية واللاإنسانية، وتوفير العلاجات والأدوية والغذاء لكل المعتقلين المرضى، الذين أصبحت حالاتهم في دائرة الخطر الحقيقي.

الصحة بغزة: الوضع الصحي شمال قطاع غزة كارثي للغاية

06:50 م 25 فبراير 2024
الصحة بغزة: الوضع الصحي شمال قطاع غزة كارثي للغاية

حذرت وزارة الصحة الفلسطينية من خطورة الوضع الصحي شمال قطاع غزة، في ظل نفاد الوقود، والأدوية والاحتياجات الأساسية من المستشفيات.

وقالت وزارة الصحة بغزة إن الوضع الصحي شمالي قطاع غزة كارثي للغاية، والمستشفيات بلا وقود منذ ما يزيد عن 10 أيام.

وذكرت الوزارة أن العشرات من سيارات الإسعاف والدفاع المدني والخدمات الطبية خارج الخدمة نتيجة عدم توفر الوقود اللازم لتشغيلها.

الصحة: الاحتلال قتل 340 طبيباً وعاملاً في القطاع الصحي خلال الحرب

02:01 م 07 فبراير 2024
الصحة: الاحتلال قتل 340 طبيباً وعاملاً في القطاع الصحي خلال الحرب

أكدت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأربعاء، أن قوات الاحتلال قتلت 340 طبيبا وعاملا في القطاع الصحي خلال الحرب على قطاع غزة.

وقالت وزيرة الصحة مي الكيلة، خلال وقفة نظمها منتسبون إلى القطاع الصحي الفلسطيني أمام مقر الأمم المتحدة في مدينة رام الله للمطالبة بحماية الطواقم الطبية في قطاع غزة، أن إسرائيل قتلت خلال الحرب على غزة 340 طبيبا وعاملا في القطاع الصحي، وأصابت 900 بجراح، فيما تواصل اعتقال 100 كادر.

وأكدت أن “الطواقم الصحية تتعرض لانتهاكات خطيرة في قطاع غزة والضفة”. مشيرةًُ إلى أن عملية القوات الخاصة في مستشفى ابن سينا التخصصي في جنين الشهر الماضي، والتي راح ضحيتها مريض واثنان من مرافقيه بالانتهاك الخطير.

الصحة: الوضع في مجمع ناصر الطبي لا يحتمل

03:30 م 21 فبراير 2024
الصحة: الوضع في مجمع ناصر الطبي لا يحتمل

اكد المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة، أن الوضع في مجمع ناصر الطبي لا يحتمل ويشكل خطرا حقيقيا على حياة الطواقم الطبية والمرضى

وأفاد أشرف القدرة في تصريح صحفي للوزارة اليوم الأربعاء، أن الطواقم الطبية عاجزة عن تقديم الرعاية الطبية للمرضى نتيجة عدم توفر الاكسجين والمقومات الطبية اللازمة.

وأضاف القدرة أنه تم تحويل 45 مريض من مجمع ناصر الطبي إلى  مستشفيات أخرى ولازال الاحتلال يماطل في اخلاء 110 اخرين. لافتاً لانقطاع الماء والاكسجين عن كل مجمع ناصر الطبي نتيجة توقف المولد الكهربائي.